עברית עברית
تبرعك:

مبلغ آخر

${currency}

سأتبرع ${payload.amount} شيكل لمرة واحدةكل شهر

رجاء اختار\ي المبلغ

خطأ - يرجى ادخال الاسم الشخصي
خطأ - يرجي ادخال اسم العائلة
خطأ - يرجى ادخال الايميل
خطأ - يرجى ادخال رقم الهاتف
خطأ - يرجى ادخال العنوان
خطأ - يرجى ادخال اسم المدينة
خطأ - يرجى ادخال اسم الدولة

سأتبرع ${payload.amount} شيكل لمرة واحدةشهري

تفاصيلك محفوظة بسرية وأمان.
عبر مشاركتك في هذه الحملة، توافق/ين على تلقي تحديثات حول هذه الحملة وحملات شبيهة.


تحديث 17.12: جمعنا أكثر من 80٪ من المبلغ المطلوب. لكي ينجح المطعم المؤقت، يجب علينا الوصول للمبلغ بالكامل!

============

14 فتى وفتاة ولدوا وترعرعوا في البلاد لأمهات من أصل فلبيني، قد يتلقون في أي وقت وبدون علم مسبق أمر ترحيل من شأنه تدمير حياتهم. تكافح الأمهات كل يوم لوقف الترحيل، والآن لدينا فرصة حقيقية لدعم نضالهن:

يوم الأحد القادم، 27 ديسمبر، وبالتعاون مع الشيف آساف دوكتور في مطعم آييفي، ستفتتح الأمهات مطعمًا فلبينيًا مؤقتًا في إحدى الأمسيات لرفع التوعية لموضوع الترحيل ومكافحته. سيتم التبرع بجميع عائدات الأمسية لنضال الأمهات. لكي نبدأ نحن بحاجة لكم: تكلفة المواد الخام والعمالة والعملية بأكملها ستكون 24000 شيكل. استخدم/ي النموذج الآمن للتبرع، أي مبلغ تتبرع به سيساعدنا في الوصول إلى هدفنا:

 

*إذا جمعنا مبلغًا أعلى من اللازم، فسيتم استخدام التبرعات لمواصلة هذه الحملة والحملات المماثلة

تحديث 17.12: جمعنا أكثر من 80٪ من المبلغ المطلوب. لكي ينجح المطعم المؤقت، يجب علينا الوصول للمبلغ بالكامل!

============

14 فتى وفتاة ولدوا وترعرعوا في البلاد لأمهات من أصل فلبيني، قد يتلقون في أي وقت وبدون علم مسبق أمر ترحيل من شأنه تدمير حياتهم. تكافح الأمهات كل يوم لوقف الترحيل، والآن لدينا فرصة حقيقية لدعم نضالهن:

يوم الأحد القادم، 27 ديسمبر، وبالتعاون مع الشيف آساف دوكتور في مطعم آييفي، ستفتتح الأمهات مطعمًا فلبينيًا مؤقتًا في إحدى الأمسيات لرفع التوعية لموضوع الترحيل ومكافحته. سيتم التبرع بجميع عائدات الأمسية لنضال الأمهات. لكي نبدأ نحن بحاجة لكم: تكلفة المواد الخام والعمالة والعملية بأكملها ستكون 24000 شيكل. استخدم/ي النموذج الآمن للتبرع، أي مبلغ تتبرع به سيساعدنا في الوصول إلى هدفنا:

 

*إذا جمعنا مبلغًا أعلى من اللازم، فسيتم استخدام التبرعات لمواصلة هذه الحملة والحملات المماثلة