עברית

أسوأ من قناديل البحر

١٨.٧: تبقى لدينا ٢٤ ساعة! انضموا الآن!

١٦.٧: في الطريق الى الانتصار: استجاب كحلون لنداء ٧٠٠٠ ناشط منا، ودعم تعديل قانون حماية الشواطئ! التصويت على القانون يوم الاربعاء القادم- لدينا ٤٨ ساعة لاقناع الوزراء واالنواب حماية شواطئنا من اصحاب الاموال. انضموا الآن!

-----

كيف تقضي عطلة الصيف؟ في البركة ام على شاطئ البحر؟ شط العرب، الزيب او الكرمل؟ في حال لم نتحرك الآن- فإن ناطحات سحاب، شقق فاخرة وبنايات عملاقة ستغلق شواطئ البحر من الشمال الى الجنوب- وزارة المالية تبيع شواطئنا دون علمنا.

ولكن الآن لدينا فرصة للحفاظ على شاطئ البحر من استيلاء الشركات الكبرى عليها: اليوم (الاربعاء ١٩.٧)- ستصوت الكنيست على اقتراح قانون يهدف الى تعديل قانون حماية الشواطئ ولمنع استيلاء الشركات الكبرى على شاطئ البحر- وعلينا ان ننتصر.

مديرية التخطيط التابعة لوزارة المالية هي المسؤولة عن خطة "بيع الشواطئ" الهدامة، وتكثيف الضغط على كحلون من الممكن ان يساهم في التأثير على موقفه. انضموا الآن لنذكر كحلون ان شواطئ البحر هي ملكنا جميعًا وليست فقط للأغنياء. سنهتم بتقديم التوقيعات لكحلون وجميع الوزارء قبل التصويت.

شاطئ البحر هو تقريبًا المكان الوحيد الذي يتيح لنا التنزه خلال فصل الصيف بدون تكلفة مادية، الا انه في كل عام تقل مساحة الشواطئ اكثر واكثر- وان كان هذا لا يكفي، فإن مديرية التخطيط تحاول الآن ان تسلب منا ما تبقى. بفضل ثغرة في قانون حماية الشواطئ ، تحاول مديرية التخطيط المصادقة على خطة هدامة ستحول نصف الشواطئ المحمية الى مساحات للبناء- للاغنياء فقط!

لقد حاولت مديرية التخطيط بضغط من الشركات الكبرى واصحاب الاموال المصادقة على هذه الخطة في الماضي، وقد نجح الضغط الجماهيري بايقافها- علينا القيام بذلك مرة اخرى. ان المصادقة على تعديل القانون ستنجح في حماية شواطئنا. انضموا الان الى المطالبة من كحلون بدعم القانون وبالدفاع عن شواطئنا.

سفينة مقابل شواطئ حيفا والشمال تحمل لافتة تطالب كحلون بحماية شواطئنا، السبت، ١٥.٧

١٨.٧: تبقى لدينا ٢٤ ساعة! انضموا الآن!

١٦.٧: في الطريق الى الانتصار: استجاب كحلون لنداء ٧٠٠٠ ناشط منا، ودعم تعديل قانون حماية الشواطئ! التصويت على القانون يوم الاربعاء القادم- لدينا ٤٨ ساعة لاقناع الوزراء واالنواب حماية شواطئنا من اصحاب الاموال. انضموا الآن!

-----

كيف تقضي عطلة الصيف؟ في البركة ام على شاطئ البحر؟ شط العرب، الزيب او الكرمل؟ في حال لم نتحرك الآن- فإن ناطحات سحاب، شقق فاخرة وبنايات عملاقة ستغلق شواطئ البحر من الشمال الى الجنوب- وزارة المالية تبيع شواطئنا دون علمنا.

ولكن الآن لدينا فرصة للحفاظ على شاطئ البحر من استيلاء الشركات الكبرى عليها: اليوم (الاربعاء ١٩.٧)- ستصوت الكنيست على اقتراح قانون يهدف الى تعديل قانون حماية الشواطئ ولمنع استيلاء الشركات الكبرى على شاطئ البحر- وعلينا ان ننتصر.

مديرية التخطيط التابعة لوزارة المالية هي المسؤولة عن خطة "بيع الشواطئ" الهدامة، وتكثيف الضغط على كحلون من الممكن ان يساهم في التأثير على موقفه. انضموا الآن لنذكر كحلون ان شواطئ البحر هي ملكنا جميعًا وليست فقط للأغنياء. سنهتم بتقديم التوقيعات لكحلون وجميع الوزارء قبل التصويت.

شاطئ البحر هو تقريبًا المكان الوحيد الذي يتيح لنا التنزه خلال فصل الصيف بدون تكلفة مادية، الا انه في كل عام تقل مساحة الشواطئ اكثر واكثر- وان كان هذا لا يكفي، فإن مديرية التخطيط تحاول الآن ان تسلب منا ما تبقى. بفضل ثغرة في قانون حماية الشواطئ ، تحاول مديرية التخطيط المصادقة على خطة هدامة ستحول نصف الشواطئ المحمية الى مساحات للبناء- للاغنياء فقط!

لقد حاولت مديرية التخطيط بضغط من الشركات الكبرى واصحاب الاموال المصادقة على هذه الخطة في الماضي، وقد نجح الضغط الجماهيري بايقافها- علينا القيام بذلك مرة اخرى. ان المصادقة على تعديل القانون ستنجح في حماية شواطئنا. انضموا الان الى المطالبة من كحلون بدعم القانون وبالدفاع عن شواطئنا.

وقعوا مؤخرًا

  • ריכנטל
  • Aliza
  • מרים
  • נאוה
  • ארז
  • נעה
  • שרונה
  • יהודית
  • טלי
  • גואל
  • בועז
  • עידן
  • עודד
  • זיו
  • גלעד
  • גילה
  • פישר
  • סביון
  • ניב
  • דויד
  • שיר
  • משה
  • ערן
  • יובל
  • פלד
  • עופר
  • רות
  • שרון
  • כרמית
  • שושי
  • עודד
  • מיכה
  • קרמזין
  • גלית
  • אמיר
  • גילה
  • הרצל
  • איתמר
  • ענבר
  • סתיו
  • ניר
  • Omri
  • אור
  • שגיא
  • זילפה
  • אילה
  • נחום
  • ענת
  • בן
  • שמעון

انضموا الآن

حضرة وزير المالية: موشي كحلون


القرار بين يديك: ادعم اقتراح قانون حماية الشواطئ- شواطئ البحر ملكنا جميعًا وليست للشركات الكبرى واصحاب الأموال!