×

انضموا الى النداء: لا لتوسيع معامل التكرير

*** انتصرنا ***

تحديث (١٩.١.١٦): في اعقاب النضال الجماهيري والقرار باعادة النقاش حول مخطط توسيع معامل تكرير النفط الملوثة الى لجنة التخطيط والبناء القطرية، اعلنت ادارة المعامل اليوم انها تتنازل عن المخطط! انه انتصار عظيم، حققناه معًا فقط بفضل الضغط الجماهيري لسكان خليج حيفا، والمنظمات البيئية، وبالطبع بفضل آلاف نشطاء الحراك الذين طالبوا بمستقبل أفضل لهم ولاطفالهم! القرار ليس نهائي، ولهذا علينا ان نستمر بالضغط لكي نضمن ألّا يحاولواطرح المخطط من جديد من الباب الخلفي- انضموا الآن:

--- 

رسالة شخصية من أمير سوسان، حيفا:

اسمي أمير سوسان وأنا من سكان حيفا وأب لتوأمين هما لينوي وروي. قبل أربع سنوات أُصيبت لينوي بسرطان الدم (لوكيميا)، ومنذ ذلك الوقت وعائلتنا في صراع من أجل البقاء. ولسنا الوحيدين. ففي كل سنة يموت من السرطان في منطقة حيفا 184 أنسانًا أكثر من أي منطقة الأخرى. السبب واضح لنا وقد أعلنت وزارة جودة البيئة أن معامل تكرير النفط في حيفا هي المصنع الأكثر تلويثًا للبيئة في إسرائيل.

كل هذا لا يمنع عائلة عوفر، صاحبة الشركة، من توسيع مصنعها الملوِّث. ولكن، هنا المشكلة وهنا الحل في آن واحد: لا أحد عدا أصحاب رؤوس الأموال، مستعدّ للتوقيع على القرار الذي من شأنه أن يعرّض للخطر صحة حوالي مليون (!) إنسان من سكّان المنطقة، وهذا يزيد من احتمالات فوزنا في هذه المعركة. لقد نجحنا من خلال نضال الأهالي والجمعيات البيئية في الضغط على رئيس لجنة التنظيم والبناء والزامه بتحويل القرار الى المستشار القضائي للحكومة، وذلك حين طالبه بالمصادقة على إعادة النظر في قرار توسيع معامل التكرير.

علمنا اليوم (٣.١١.١٦) ان المستشار القضائي رد بالايجاب على مطلب الآلاف من نشطاء الحراك وقرر اعادة النظر في قرار توسيع معامل التكرير. علينا الآن تكثيف الضغط على اللجنة القطرية للبناء والتخطيط لاتخاذ القرار الصائب والوقوف الى جانبنا. لذا أطلب من كل واحد وواحدة فيكم الانضمام إليّ ولمواطني المنطقة ومناشدة اللجنة القطرية لوقف توسيع المصانع الملوثة.

منذ أن مرضت لينوي تعرّفنا على حالات أخرى لأولاد مرضوا بالسرطان في المنطقة. في السنة الماضية اعترفت وزارة الصحة بأن نصف مرضى السرطان من الأولاد تحت سن الـ14 في حيفا، أُصيبوا بالمرض بسبب تلوّث الهواء. كما توصّل علماء آخرون للاستنتاج بأنّ داء الربو منتشر بنسبة مضاعفة لدى الأطفال في منطقة حيفا. توسيع معامل التكرير سيعرّضنا جميعًا للخطر.

لقد نجحنا معًا في تجميد قرار توسيع المصنع. وعندما يصادق المستشار القضائي للحكومة على إعادة النظر في القرار، فإننا على يقين بأن صوتنا، نحن الاهالي، سيغلب صوت رؤوس الأموال – في لجنة التنظيم وفي الكنيست أيضًا. انضمّوا الآن إلى ندائنا.

----------

*الحملة هي مبادرة مشتركة لززيم- الحراك الشعبيّ والمواطنين ومنظّمات البيئة: حركة "أومتس"، "مجاما يروكا"، "مواطنون من أجل البيئة" ، و"الائتلاف من أجل صحة الجمهور".

تصوير: ليهي شاحار، مجاماه يروكا

*** انتصرنا ***

تحديث (١٩.١.١٦): في اعقاب النضال الجماهيري والقرار باعادة النقاش حول مخطط توسيع معامل تكرير النفط الملوثة الى لجنة التخطيط والبناء القطرية، اعلنت ادارة المعامل اليوم انها تتنازل عن المخطط! انه انتصار عظيم، حققناه معًا فقط بفضل الضغط الجماهيري لسكان خليج حيفا، والمنظمات البيئية، وبالطبع بفضل آلاف نشطاء الحراك الذين طالبوا بمستقبل أفضل لهم ولاطفالهم! القرار ليس نهائي، ولهذا علينا ان نستمر بالضغط لكي نضمن ألّا يحاولواطرح المخطط من جديد من الباب الخلفي- انضموا الآن:

--- 

رسالة شخصية من أمير سوسان، حيفا:

اسمي أمير سوسان وأنا من سكان حيفا وأب لتوأمين هما لينوي وروي. قبل أربع سنوات أُصيبت لينوي بسرطان الدم (لوكيميا)، ومنذ ذلك الوقت وعائلتنا في صراع من أجل البقاء. ولسنا الوحيدين. ففي كل سنة يموت من السرطان في منطقة حيفا 184 أنسانًا أكثر من أي منطقة الأخرى. السبب واضح لنا وقد أعلنت وزارة جودة البيئة أن معامل تكرير النفط في حيفا هي المصنع الأكثر تلويثًا للبيئة في إسرائيل.

كل هذا لا يمنع عائلة عوفر، صاحبة الشركة، من توسيع مصنعها الملوِّث. ولكن، هنا المشكلة وهنا الحل في آن واحد: لا أحد عدا أصحاب رؤوس الأموال، مستعدّ للتوقيع على القرار الذي من شأنه أن يعرّض للخطر صحة حوالي مليون (!) إنسان من سكّان المنطقة، وهذا يزيد من احتمالات فوزنا في هذه المعركة. لقد نجحنا من خلال نضال الأهالي والجمعيات البيئية في الضغط على رئيس لجنة التنظيم والبناء والزامه بتحويل القرار الى المستشار القضائي للحكومة، وذلك حين طالبه بالمصادقة على إعادة النظر في قرار توسيع معامل التكرير.

علمنا اليوم (٣.١١.١٦) ان المستشار القضائي رد بالايجاب على مطلب الآلاف من نشطاء الحراك وقرر اعادة النظر في قرار توسيع معامل التكرير. علينا الآن تكثيف الضغط على اللجنة القطرية للبناء والتخطيط لاتخاذ القرار الصائب والوقوف الى جانبنا. لذا أطلب من كل واحد وواحدة فيكم الانضمام إليّ ولمواطني المنطقة ومناشدة اللجنة القطرية لوقف توسيع المصانع الملوثة.

منذ أن مرضت لينوي تعرّفنا على حالات أخرى لأولاد مرضوا بالسرطان في المنطقة. في السنة الماضية اعترفت وزارة الصحة بأن نصف مرضى السرطان من الأولاد تحت سن الـ14 في حيفا، أُصيبوا بالمرض بسبب تلوّث الهواء. كما توصّل علماء آخرون للاستنتاج بأنّ داء الربو منتشر بنسبة مضاعفة لدى الأطفال في منطقة حيفا. توسيع معامل التكرير سيعرّضنا جميعًا للخطر.

لقد نجحنا معًا في تجميد قرار توسيع المصنع. وعندما يصادق المستشار القضائي للحكومة على إعادة النظر في القرار، فإننا على يقين بأن صوتنا، نحن الاهالي، سيغلب صوت رؤوس الأموال – في لجنة التنظيم وفي الكنيست أيضًا. انضمّوا الآن إلى ندائنا.

----------

*الحملة هي مبادرة مشتركة لززيم- الحراك الشعبيّ والمواطنين ومنظّمات البيئة: حركة "أومتس"، "مجاما يروكا"، "مواطنون من أجل البيئة" ، و"الائتلاف من أجل صحة الجمهور".

وقعوا مؤخرًا

  • עמית
  • יעקב
  • Tair
  • אמירה
  • איל
  • עמוס
  • Sewar
  • סוזן
  • Lev
  • صلاح
  • סופיה
  • نوال
  • ד"ר
  • Nava
  • דליה
  • רונה
  • גליה
  • ניוה
  • ליאת
  • יעל
  • عائشة
  • Othman
  • Rachel
  • סמיר
  • דליה
  • מיכל
  • ברק
  • רוית
  • رباب
  • سحر
  • לי
  • אמנון
  • ג'סיקה
  • שיר
  • Esther
  • מרים
  • נמרוד
  • ליאור
  • ורד
  • מיכל
  • רקפת
  • אתי
  • מאיה
  • עמית
  • לטיף
  • خديجه
  • אורה
  • מאיה
  • Eli
  • גבריאלה

وقّعوا الآن

حضرة: لجنة التخطيط والبناء القطرية


اوقفوا توسيع معامل تكرير النفط الملوثة في حيفا- اهتموا بالمواطنين وليس بأصحاب الأموال والشركات الكبرى